14 أكتوبر, 2019 3:18 م

مؤتمر جديد لنقابة السائقين المهنيين

نظمت النقابة العامة للسائقين المهنيين والناقلين الحضريين اليوم في مقرها بالعاصمة نواكشوط مؤتمرا بحضور عدد من أعضاء النقابة والمنتسبين لها.

وتم خلال المؤتمر عرض تقرير عن مشاركة النقابة في مؤتمر دولي حول النقل والسلامة الطرقية والأمن عقد في بركنا فاسو بمشاركة النقابة بالإضافة إلى اختيار النقابة لعوضية الهيئة الافريقية لنقابات السائقين,

وأكد الأمين العام للنقابة السيدالقاسم ولد محمد اكنيت أن هذه المشاركة وهذا الحضور الدولي للنقابة يترجم حجم التحديات والجهود التي قيم بها من طرف النقابة في موريتانيا,

وأضاف أن النقابة حرصت منذ إنشائها على بذل كل الجهود الممكنة من أجل الرفع من مستوى السائقين وضمان وصولهم إلى حقوقهم التي يكفلها القانون الموريتاني.

وطالب جميع السائقين بالوقوف خلف النقابة ودعم جهودها الرامية إلى صيانة حقوق الجميع، وضمان إشراك السائقين من طرف الجهات المختصة في رسم القوانين وتنفيذها باعتبار السائقين رافعة اقتصادية وتنموية، ولما لهم من دور في صيانة الأمن والاستقرار والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة.

وقد شهد المؤتمر عدة مداخلات مماثلة أكدت على أهمية الالتزام بالعمل النقابي باعتبار الهيئات النقابية الجهة الوحيدة التي بامكانها طرح مختلف المشاكل التي تواجه السائقين وإيجاد الحلول الممناسبة لها.

وطالب المتدخلون السلطات بالعمل على تسهيل مهمة السائقين من خلال تخفيف الضرائب وتنظيم النقل والتحسين من المحاور الطرقية باعتبار الأخيرة التحدي الأبرز الذي يواجه ممتهني هذا المجال.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله